الساركوما الوعائية في الكلاب؛ تعرف إلى مدى خطورتها وأهم 3 طرق للعلاج

Hemangiosarcoma in dogs

الساركوما الوعائية في الكلاب هو ورم خبيث سريع الانتشار يصيب الأوعية الدموية في الكلاب. فما هي أهم أعراضه، وطرق التشخيص وطرق العلاج اللازمة له؟

الساركوما الوعائية في الكلاب (Hemangiosarcoma in dogs) هو أحد أنواع السرطانات الشرسة سريعة الانتشار والتي تصيب بطانة الأوعية الدموية في الكلاب. تعرف إلى مدى خطورتها وأهم أعراضها وما هي طرق التشخيص وأهم 3 طرق للعلاج وكيف يمكن الوقاية من الإصابة بالساركوما الوعائية عند الكلاب؟


ما هي الساركوما الوعائية عند الكلاب؟

الساركوما الوعائية في الكلاب هي ورم خبيث يصيب بطانة أو جدران الأوعية الدموية، وهو سرطان شائع في الكلاب. تنتشر الأوعية الدموية في جميع أنحاء الجسم، ومع ذلك فإن الأماكن الأكثر شيوعاً للإصابة هي الطحال والجلد والقلب. تعد الساركوما الوعائية عند الكلاب أكثر شراسة وعدوانية فهي ذو احتمالية عالية للانتشار إلى أجزاء أخرى في الجسم. تمتلئ هذه الأورام بالدم وتكون هشة للغاية.


أعراض إصابة الكلاب بالساركوما الوعائية

أعراض الإصابة بالساركوما الوعائية في الكلاب
أهم أعراض إصابة الكلاب بالساركوما الوعائية

تختلف أعراض الساركوما الوعائية عند الكلاب باختلاف مكان الورم الأساسي. قد يكون للكلاب المصابة بهذا المرض أعراضًا مرتبطة بفقدان الدم في البطن أو الحيز المحيط بالقلب مما يؤدي إلى خمول، وضعف، وشحوب في اللثة. قد تصاب الكلاب ذات البشرة الفاتحة بالساركوما الوعائية الجلدية نتيجة للتعرض لأشعة الشمس، وتكون عبارة عن كتلة في الجلد أو تحته. من أهم أعراض الساركوما الوعائية في الكلاب ما يلي:

  • تراكم السوائل في البطن.
  • صعوبة التنفس.
  • ألم وتورم في العظام.
  • نتوء أو كتلة تحت الجلد.
  • لثة شاحبة أو بيضاء.
  • فقر دم وضعف عام في الجسم.

“اقرأ أيضا: جرثومة المعدة في الكلاب


أسباب الساركوما الدموية في الكلاب

لا يمكن تحديد سبب دقيق للإصابة بالساركوما الوعائية عند الكلاب، ومع ذلك قد يرجع السبب إلى وجود مجموعة من العوامل الجينية والبيئية. سلالات الكلاب التي تعاني من الساركوما الدموية الجلدية، قد يكون التعرض المباشر لأشعة الشمس من أهم أسباب الإصابة خاصة في الكلاب ذات البشرة فاتحة اللون. تبلغ فترات البقاء على قيد الحياة حتى مع العلاج القوي للساركوما الوعائية نصف عام تقريباً.

سلالة رعاة الألمان، والمستردون الذهبيون، ولابرادور ريتريفر من أكثر السلالات المتضررة من الساركوما الوعائية في الكلاب.

“اقرأ أيضاً: الاختناق عند الكلاب


كيفية تشخيص الساركوما الوعائية لدى الكلاب

تشخيص الساركوما الوعائية لدى الكلاب
تشخيص الساركوما الوعائية لدى الكلاب

من أهم الاختبارات التشخيصية للساركوما الوعائية في الكلاب والتي قد تكون ضرورية للتعرف عليها:

  • تعداد الدم الكامل (CBC) .
  • لوحة الكيمياء الحيوية للدم.
  • الموجات فوق الصوتية للبطن.
  • اختبارات التخثر.
  • الصنبور التاموري.
  • تصوير الصدر والبطن بالأشعة السينية.
  • عمل مخطط صدري للقلب.
  • تحليل البول.
  • الأشعة المقطعية للأعضاء التي يحتمل أن تتأثر.
  • اختبار الخزعة.

كيفية عمل اختبار الخزعة

قد تكون الخزعة ضرورية لإجراء تشخيص واضح للساركوما الوعائية عند الكلاب. يعتمد نوع الخزعة على مكان الورم، فمثلاّ عندما يحدث الورم في الطحال، فقد يتم استئصال الطحال بأكمله وتقديمه للخزعة. عادةً ما تأخذ الخزعات من أي نسيج يبدو غير طبيعي بعد فحص جميع أعضاء البطن. قد تكون الطريقة الوحيدة للحصول على خزعة في حالة حدوث ورم في القلب هي دخول المكان عن طريق دخول تجويف الصدر جراحياً. عندما يحدث الورم في الجلد، يمكن الحصول على عدة خزعات صغيرة لتشخيص الورم، وفي بعض الحالات يزال الورم بأكمله لأخذ الخزعة.


علاج الساركوما الوعائية في الكلاب

علاج الساركوما الوعائية في الكلاب
كيفية علاج الساركوما الوعائية في الكلاب

يعتمد العلاج في الساركوما الوعائية لدى الكلاب على مكان وجود الورم. عندما يحدث الورم في عضو من الأعضاء الداخلية مثل: القلب أو الكبد أو الطحال، فإن فرصة البقاء على قيد الحياة على المدى الطويل تكون ضعيفة ،ومن أهم 3 طرق للعلاج من الساركوما الوعائية في الكلاب:

العلاج الكيميائي

يوصى بشدة بالعلاج الكيميائي في جميع حالات الساركوما الوعائية في الكلاب؛ للمساعدة في تأخير انتشار الورم في أماكن أخرى في الجسم. يُعد عقار دوكسوروبيسين هو العلاج الأمثل للساركوما الوعائية في الكلاب ويعطى عن طريق الوريد مرة كل أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع. هناك أدوية أخرى تستخدم في علاج الساركوما الوعائية عند الكلاب وهي: سيكلوفوسفاميد، وايفوفوسفاميد.

عادة ما يستخدم سيكلوفوسفاميد مع دوكسوروبيسين أو بعده مباشرةًَ. عند استخدام ايفو فوسفاميد فإنه يتناوب مع دوكسوروبيسين، يمكن أن يتسبب هذان الدواءان معاً في آثاراً جانبية معوية، مثل: القيء، والإسهال، وأيضاً انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء، كما أنه يسبب تهيجاً في بطانة المثانة مسبباً دماً في البول، وإجهاد في التبول. في الغالب تختفي هذه العلامات في غضون أيام قليلة إلى بضعة أسابيع.

العلاج الجراحي

عادة لا يتم علاج الكلاب المصابة بأورام القلب جراحياً إلا إذا ظهر أن الورم يؤثر على البطانة وحدها ويتم التعامل معها في بعض الأحيان من خلال إجراء ما يسمى بالصنبور التاموري وهو الإجراء الذي يستخدم لإزالة السوائل من حول القلب. لا بد من مراقبة تكرار تجمع السوائل حول القلب لإزالتها للسماح للقلب بالضخ بشكل أكثر فعالية.

عندما يحدث الورم في الطحال يمكن استئصاله بالكامل دون التأثير بالسلب على صحة الجسم. إزالة مصدر النزيف المستمر يؤدي إلى استقرار حالة الحيوان. يوصى أيضا بالعلاج الجراحي لمعالجة الساركوما الوعائية الجلدية عن طريق الاستئصال الجراحي للورم بعد العلاج الكيميائي لفترة لتقليل انتشار الورم بشكل أسرع.

العلاج الإشعاعي

يستخدم هذا النوع من العلاج عندما لا يمكن استئصال الورم الذي يصيب الجلد أو الأنسجة الأساسية بالكامل. حتى يكون العلاج الإشعاعي فعال لا بد من إزالة جميع الأورام المرئية أولاً بالجراحة، وفي هذه الحالة يمكن إعطاء ما يقرب من 16 إلى 19 جلسة إشعاع في فترة تتراوح من 4 إلى 6 أسابيع. من الآثار الجانبية التي تحدث بعد العلاج الإشعاعي للساركوما الوعائية عند الكلاب: تساقط الشعر، واحمرار وتقرح في الجلد.

علاجات أخرى

قد يحتاج الطبيب البيطري إلى عدة خطوات للمساعدة في العلاج من الساركوما الوعائية من أهمها:

  • عمل قسطرة (Catheter) وإعطاء السوائل الوريدية.
  • نقل الدم في حالات فقر الدم الشديد.
  • البزل البطني.

طرق الرعاية للكلاب المصابة وكيفية الوقاية

لا بد من التدخل البيطري الفوري لحالات الساركوما الوعائية عند الكلاب في حالة ظهور شحوب في اللثة أو علامات ضعف أو خمول ملحوظة على كلبك. يجب ملاحظة ظهور أي كتلة جديدة على حيوانك الأليف، الاكتشاف المبكر للساركوما الوعائية في الكلاب قد يساعد بشكل أفضل في نجاح العلاج.
بعد إجراء الجراحة لحالات الساركوما الوعائية لا بد من تقييد نشاط كلبك ومراقبة مكان إجراء العملية وسلامته من أي علامات احمرار أو إفرازات أو تورم. فقدان الشهية والقيء والإسهال من الآثار الجانبية الأكثر شيوعاً للعلاج الكيميائي للساركوما الوعائية. يمكن التعامل مع هذه الحالات الخفيفة في المنزل من خلال وصف أدوية مضادة للإسهال أو الغثيان وتغيير النظام الغذائي.

إذا استمرت هذه الأعراض لأكثر من بضعة أيام عليك التوجه للمستشفى لتجنب حدوث الجفاف وإعطاء السوائل اللازمة عن طريق الوريد.

الأسئلة الشائعة حول الساركوما الوعائية في الكلاب

تتضمن أهم التساؤلات التي تكثر حول الساركوما الوعائية للكلاب:

ما المدة التي يمكن أن يعيشها الكلب مع الساركوما الوعائية بدون علاج؟

قد تموت معظم الكلاب المصابة بالساركوما الوعائية في الأعضاء الداخلية في مدة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين، على الرغم من أن بعضها قد يعيش لعدة أشهر.

هل تشعر الكلاب بألم مع الإصابة بالساركوما الوعائية؟

إن المرض بطئ النمو، بمعنى آخر أنه لا يسبب ألم ومعدل النمو في المراحل المبكرة قد يكون بطيئاً نسبياً.

الساركوما الوعائية في الكلاب من الأمراض الخطيرة التي تهدد حياة الكلاب المصابة فهي سريعة الانتشار، لذا عليك التعرف على أعراض الساركوما الوعائية في الكلاب، والتدخل الطبي المبكر للحفاظ على حياة حيوانك الأليف.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

قد يعجبك ايضا