التهاب القولون عند القطط؛ وكيفية علاج التهابات الأمعاء في المنزل

Cats colitis

التهاب القولون عند القطط أحد مشكلات الجهاز الهضمي التي تسبب للقطط الألم وعدم الراحة، فما هي طرق علاج التهاب الأمعاء عند القطط في المنزل وكيفية الوقاية؟

التهاب القولون عند القطط هو أحد أمراض التهاب الجهاز الهضمي عند القطط، ويشير إلى وجود التهابات أو تهيج في الأمعاء الغليظة مما يسبب الشعور بالألم وعدم الراحة بالإضافة إلى الإسهال أو الإمساك، يعتمد علاج التهاب الأمعاء عند القطط على السبب الرئيسي للالتهاب، فما هي أهم أعراض التهاب القولون عند القطط وكيف يمكن علاج التهاب الأمعاء عند القطط في المنزل؟


ما هو التهاب القولون عند القطط؟

يحدث مرض التهاب القولون في القطط نتيجة التهابات الأمعاء الغليظة، وهي الجزء السفلي من الجهاز الهضمي والمسؤولة عن إتمام العمليات الأخيرة من الهضم. في الحالات الطبيعية، يزيل القولون الماء من البراز ويخزنه قبل إخراج البراز إلى خارج الجسم، ولكن عند التهاب الأنسجة المبطنة له أو تهيجها، يؤثر ذلك على قدرتها على امتصاص الماء، مما يسبب الإسهال المائي أو الدموي.

عادةً ما يكون التهاب القولون عند القطط مزمن، أي أنه يتطور ببطء لكنه يظهر في صورة متكررة ويستمر في كل مرة لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع على الأقل. ومع ذلك، فالنوبات العرضية من التهاب القولون الحاد شائعة أيضًا لدى القطط، فهي تظهر بصورة مفاجئة وشديدة وتستمر لعدة أيام فقط وعادة ما تختفي من تلقاء نفسها.

يعد التهاب القولون في القطط المسبب الرئيسي لأكثر من 50% من حالات الاسهال المزمن، وعلى الرغم من أنها حالة شائعة نسبيًا، ويمكن علاجها وتخفيف أعراضها بسهولة، إلا أنه قد يسبب أمراض أكثر خطورة، مثل: داء الأمعاء الالتهابي IBD إذا لم يتم التعامل معه بصورةٍ صحيحة.

“اقرأ أيضًا: حمى كيو عند القطط


أسباب التهاب القولون في القطط

أعراض التهاب الأمعاء عند القطط
تناول الأطعمة والأشياء الغريبة أحد أسباب التهاب القولون عند القطط

غالبًا ما ترتبط التهابات القولون بالعديد من المشاكل الصحية الأخرى. ينبغي تحديد السبب الدقيق للالتهابات، لأن ذلك هو أساس العلاج، تشمل العوامل التي قد تسبب التهاب الأمعاء الغليظة ما يلي:

  • التعرض للضغط العصبي أو التوتر أو القلق.
  • تغيير الروتين الخاص بالقط، مثل: الانتقال لمنزل جديد.
  • عدم تحمل بعض الأطعمة، مثل: المواد الحافظة.
  • حساسية الطعام عند القطط التي تنتج عادةً تجاه أحد البروتينات.
  • تناول أطعمة غير مناسبة أو فاسدة أو أجسام غريبة.
  • الإصابة بأحد الطفيليات المعوية، مثل:
    • الديدان الأسطوانية.
    • الكوكسيديا.
    • الجيارديا.
    • عدوى البروتوزوا.
  • الالتهابات الفيروسية، مثل:
    • فيروس نقص المناعة لدى القطط – FIV.
    • عدوى فيروس اللوكيميا السنوري – FeLV.
    • التهاب الصفاق السنوري – FIP.
  • العدوى البكتيرية، وتشمل عدوى السالمونيلا والعطيفة والإشريكية القولونية.
  • العدوى الفطرية.
  • بعض اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل:
    • التهاب الأمعاء الحاد المعدي.
    • مرض الأمعاء الالتهابات – IBD.
    • الاضطرابات الالتهابية المحددة في القولون (غالباً ما تلتهب أنواع محددة من خلايا القولون).
    • التهاب القولون العصبي.
  • بعض المشكلات الصحية، التي تشمل:
    • مرض السكري.
    • سرطان القولون أو الأمعاء.
    • فرط نشاط الغدة الدرقية.
    • أمراض الكلى والتهاب البنكرياس عند القطة.
    • الانغلاق أي انزلاق جزء من أمعاء القط داخل جزء آخر.
  • قد يظهر الالتهاب نتيجة تناول بعض المضادات الحيوية أو الأدوية الأخرى.

أعراض التهاب الأمعاء عند القطط

قد يسبب التهاب القولون عند القطط العديد من الأعراض، أهمها:

  • البراز الدموي أو المخاطي للقطط.
  • الإسهال أو الإمساك.
  • انتفاخ البطن بصورةٍ مفرطة.
  • فقدان الشهية والوزن.
  • تقلصات المعدة.
  • الذهاب إلى التبرز أكثر من المعتاد.
  • الإجهاد الشديد عند التغوط.

“اقرأ أيضًا: تسمم القطط بالإيبوبرفين


تشخيص التهاب القولون للقطط

علاج التهاب القولون في القطط
كيفية تشخيص التهاب الأمعاء عند القطط

إذا استمرت مشكلة الإسهال لدى قطتك لأكثر من عدة أيام أو ظهرت بصورةٍ متكررة، ينبغي استشارة الطبيب المختص لتحديد أسباب ذلك. تسبب مجموعة من الأمراض الأخرى أعراضًا مشابهة؛ لذلك يتطلب تشخيص التهاب القولون عند القطط عدة فحوصات لضمان التشخيص السليم.

يعتمد علاج تهيج والتهاب القولون على العامل الرئيسي المسبب له؛ ونظراً لوجود العديد من العوامل التي تؤثر على هذا المرض، ينبغي إخبار الطبيب ببعض المعلومات، أهمها:

  • الأعراض التي تعاني منها القطة.
  • النظام الغذائي الخاص بالقط واي تغيرات جديدة طرأت عليه.
  • ذهاب القطة إلى أي مكان غير مألوف أو أي تغير في روتين حياتها.
  • مدى تعرضها للقطط الأخرى مؤخراً.
  • إذا تناولت أي شيء غير مناسب أو أي أجسام غريبة.

اختبارات تشخيص التهاب القولون عند القطط

إذا اشتبه الطبيب في إصابة قطتك بالتهاب للقولون، سوف ينصح بإجراء مجموعة من الاختبارات لاستبعاد الأمراض المشابهة، تشمل أهم الفحوصات:

  • تحليل البول للكشف عن وظائف الكلى.
  • فحص تعداد الدم الكامل، للبحث عن علامات العدوى أو فقر الدم.
  • الملف الكيميائي لتقييم مرض السكري وأمراض الكلى والبنكرياس والكبد.
  • تحليل البراز لتشخيص الإصابة بالطفيليات والجيارديا والبكتيريا.
  • الموجات فوق الصوتية لتصوير أعضاء الجهاز الهضمي.
  • اختبارات الكهارل، للكشف عن الجفاف أو أي اضطراب في مستويات الكهارل بالجسم.
  • الأشعة السينية (X-ray) لتقييم حالة الجهاز الهضمي وسمك الأمعاء واستبعاد الأورام وتجمع السوائل.
  • فحص هرمون الغدة الدرقية واختبارات العدوى الفيروسية وفحوصات البنكرياس.

إذا لم تكفي هذه الاختبارات للتشخيص، يمكن أن يلجأ الطبيب إلى بعض الفحوصات الإضافية إذا كان القط يعاني التهابًا حادًا لا يستجب للعلاج. تشمل الفحوصات الإضافية:

  • تنظير المستقيم، للفحص وأخذ عينة من نهاية القولون.
  • تنظير القولون باستخدام المنظار الليفي البصري المرن لفحص بطانة القولون وتصوير الخلايا التي تسبب الالتهاب وسحب عينات من بطانة القولون الداخلية.

“اقرأ أيضًا: تسمم القطط بالنيكوتين


علاج التهاب القولون عند القطط

يهدف علاج التهاب الأمعاء عند القطط إلى تخفيف الألم وبقية الأعراض، بالإضافة إلى الحفاظ على وظائف الأمعاء الطبيعية وعلاج السبب الرئيسي للالتهاب. تتنوع طرق وكيفية العلاج ويعتمد اختيار الطريقة المناسبة على أسباب الالتهاب وحدة الأعراض. في معظم الحالات، يختفي التهاب القولون الحاد من تلقاء نفسه في خلال أيام قليلة دون استخدام علاج. بينما تتطلب التهابات القولون المزمن أو العرضي العلاج بالأدوية.

علاج التهاب الأمعاء عند القطط في المنزل

يمكن علاج هذا الالتهاب أحيانا باتباع نظام غذائي مناسب للقطط، سوف يظهر التحسن في غضون أسبوع من تغيير النظام الغذائي. على الرغم من أنه لا يوجد نظام مثالي لعلاج جميع الحالات، إلا أنه يمكنك اتباع 7 خطوات للعلاج بالمنزل:

  • الصيام أو الامتناع عن الأكل لمدة تتراوح من 24 – 48 ساعة لتوفير الراحة للجهاز الهضمي وتقليل الأعراض.
  • اتباع نظام غذائي خفيف والاعتماد على كميات صغيرة من الطعام، مثل: الأرز والزبادي واليقطين والدجاج.
  • الأطعمة أو المكملات الغنية بالألياف القابلة للذوبان في الماء، مثل السيلليوم قد تمنع حدوث إجهاد في أثناء التبرز، بعد ذلك تقلل كمية الألياف تدريجياً.
  • تجنب بعض الأطعمة التي قد تسبب الحساسية للقطط.
  • المكملات الغذائية الغنية بالأحماض الدهنية تهدئ بطانة القولون.
  • اتباع نظام غذائي غني بنوع واحد من البروتين سوف يحدده الطبيب.
  • إضافة البريبيوتيك لتحفيز نمو البكتيريا في الأمعاء.

علاج التهاب القولون للقطط بالأدوية

يمكن أيضا استخدام بعض الأدوية أحيانًا للسيطرة على الأعراض، تشمل أكثر الأدوية شيوعًا:

  • مضادات الالتهاب.
  • الأدوية التي تنظم حركة الأمعاء.
  • بعض المضادات الحيوية، مثل: التيلوزبن وميترونيدازول.
  • مضادات الطفيليات والديدان، إذا كان الالتهاب بسبب الإصابة بأحدهم.
  • تستخدم أدوية تثبيط المناعة، مثل: الكورتيكوستيرويدات في الحالات الشديدة.
  • مكملات البروبيوتك.

قد يسبب الإسهال الجفاف؛ لذلك تتطلب الحالات الأكثر خطورة بقاء القط طوال فترة الإصابة بمرض التهاب القولون في المستشفى، لتلقي السوائل الوريدية والعناية اللازمة. ينبغي أيضًا توفير المياه النظيفة للقط طوال الوقت مع ضمان بيئة هادئة بعيداً عن الكلاب والحيوانات الأليفة الأخرى في أثناء العلاج.

“اقرأ أيضًا: فيروس كاليسي عند القطط


الوقاية من التهاب القولون عند القطط

التهاب القولون في القطط
طرق الوقاية من التهاب الأمعاء عند القطط

على الرغم من أنه لا يمكن منع الإصابة بشكل نهائي، إلا أن اتباع بعض النصائح قد يقلل من خطر إصابة قطتك بالتهاب القولون، تشمل أهم النصائح:

  • مراقبة ماذا تأكل قطتك وتجنب الأطعمة غير المناسبة لها.
  • استخدام الأدوية الوقائية الشهرية للحفاظ على القط خالِ من الطفيليات.
  • اتباع روتين مستمر ومنتظم للتخلص من البراغيث التي قد تنقل الديدان.
  • تجنب التغيرات المفاجئة في روتين القطط اليومي.
  • تأكد من تلقي قطتك جميع التطعيمات اللازمة.
  • اتباع نظام غذائي سليم وغني بالماء والألياف.

الأسئلة الشائعة حول التهاب القولون عند القطط

هل يختفي التهاب الامعاء عند القطط من تلقاء نفسه؟

نوبات التهاب القولون الحادة والتي تظهر بصورةٍ مفاجئة عادة ما تستمر عدة أيام ثم تختفي من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى العلاج بالأدوية. بينما يتطلب علاج التهاب القولون المزمن العلاج بالأدوية للسيطرة على الأعراض.

ما هو الطعام المفضل للقطط المصابة بالتهاب القولون؟

عادة ما ينصح الأطباء باتباع الأنظمة الغذائية التي تعتمد على نوع واحد من البروتين، مثل الأرانب أو البط أو لحوم الغزال. ينصح أيضا بالاعتماد على الوجبات الخالية من الدهون والغنية بالألياف. عادة ما تتحسن حالة القطة بعد مرور عدة أسابيع من تغيير النظام الغذائي.

التهاب القولون عند القطط مشكلة صحية معقدة تتطلب تشخيصًا دقيقًا؛ لمعرفة العلاج المناسب؛ لذلك احرص على استشارة الطبيب عند ظهور أي علامات تشير إلى الإصابة لاتخاذ الإجراءات اللازمة ومعرفة كيفية علاج التهابات الأمعاء في المنزل.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

قد يعجبك ايضا